-->

تعريف علم البيان، وأقسامه، ونشأته

ما المقصود بعلم البيان؟

علم البيان هو أحد علوم البلاغة في اللغة العربية، ويُعرف بأنه "العلم الذي يُعرف به إيراد المعنى الواحد بطرق متعددة وتراكيب متفاوتة، من الحقيقة والمجاز، والتشبيه والكناية، مختلفة .

يهتم علم البيان بدراسة أساليب التعبير عن المعاني، وكيفية إيصالها إلى المتلقي بشكل واضح وجميل. ويقسم علم البيان إلى ثلاثة أقسام رئيسية هي:

  • التشبيه: وهو عقد مماثلة بين شيئين أو أكثر وارادة اشتراكهما في صفة أو أكثر بإحدى أدوات التشبيه لغرض يريده المتكلم.
  • المجاز: وهو استعمال اللفظ في غير معناه الحقيقي مع قرينة تمنع من إرادة المعنى الحقيقي.
  • الكناية: وهي لفظ أُطلق وأريد به لازم معناه مع جواز إرادة المعنى الحقيقي.

أقسام علم البيان
تعريف علم البيان، وأقسامه، ونشأته-وضوح  



أهمية علم البيان

يُعد علم البيان من العلوم المهمة في اللغة العربية، حيث يُساعد على تحسين التعبير وإثراء المعاني، وإضافة جمال إلى الكلام. ويُستخدم علم البيان في العديد من المجالات، مثل:

  • الشعر: حيث يُستخدم التشبيه والمجاز والكناية لإضفاء جمال وإبداع على القصائد.
  • النثر: حيث يُستخدم علم البيان لإبراز الأفكار والتعبير عنها بشكل واضح وجميل.
  • الخطابة: حيث يُستخدم علم البيان لإقناع المخاطبين وشد انتباههم.

أمثلة على علم البيان

  • التشبيه:الرجل كالأسد في شجاعته.

الليل كالبدر في وضوحه.
الورد كالقمر في بياضه.

  • المجاز:أكل الدهر عليه وشرب. (المجاز: أكل الدهر: بمعنى مضى، وشرب: بمعنى ولى.)

رأس المال في هذه القضية هو العلم. (المجاز: رأس المال: بمعنى المفتاح الأساسي.)
قلبي مرآة. (المجاز: قلبي: بمعنى مشاعري.)

  • الكناية:أبصرت شعاعًا من علمه. (كناية عن الذكاء والحكمة.)

سمعت دويًا من صوته. (كناية عن القوة والشدة.)
رأيت ماءً في عينيه. (كناية عن البكاء.)

متى نشاء علم البيان؟ 

يرتبط "الخطاب العربي" ذهنياً عند ذكره مع العلوم الثلاثة المعروفة اليوم: علم المعنى ، وعلم البلاغة ، وعلم الجمال.


قد يعتقد المرء أن هذه الخطابات الثلاثة قد ظهرت ، كل منها مستقل عن الآخر من خلال البحث والنظرية ، لكن الحقيقة هي أن هذا ليس هو الحال.


لقد مرة الخطابة العربية بتاريخ طويل من التطور حتى نهايته ، وتداخلت موضوعاته العلمية منذ أن بدأت كتابات أول عالمين للغة العربية في مناقشته. أطلقوا عليه "بيان".


بدأت الملاحظات والبيانات في الظهور والوضوح بين العرب منذ عصور ما قبل الإسلام ، واستمرت هذه الملاحظات في الازدياد بعد الظهور

الإسلام لأسباب متنوعة ، منها حضارة العرب ، واستقرارهم في المدن والبلاد المحتلة ، ونهضتهم الروحية ، والخلافات المريرة التي نشأت بين مختلف الطوائف الدينية.

ما هي أقسام علم البيان؟ 

حصر علماء البلاغة علم البيان في أربعة أقسام:(التشبيه، والمجاز، والاستعارة، والكناية) 

  • التشبيه:  وهو يدل على مشاركة المشبه للمشبه به في وجه الشبه بواحدة من أدوات التشبيه المقدرة والمذكورة. 
وينقسم التشبيه إلى أربعة أركان هما: 

  1. وجه الشبه. 
  2. أداة التشبيه. 
  3. الطرفان "المشبه والمشبه به". 
  4. الغرض من التشبيه. 
  • المجاز: وهو قسمان: 
  1. مجاز لغوي: وهو كلمة مستعملة في غير ما وضعت له في اصطلاح به التخاطب على وجه يصح مع قرينة عدم إرادته. 
  2. مجاز مرسل: هو اللفظ المستعمل في غير ما وضع له في اللغة لعلاقة غير المشابهة مع وجود قرينة مانعة من إرادة المعنى الحقيقي. 
  • الاستعارة: والاستعارة سنة ماضية في حياة الناس وعرف جار بينهم من يوم خلقهم الله تعالى، يعين بعضهم بعضا في قضاء حوائجهم. 
  • الكناية: الوصول إلى الغرض المنشود بأسهل الطرق وأوجزها وأقربها دون إيذاء لمشاعر الاخرين. 

من هو مؤسس علم البيان؟ 

وضعه: أألشيخ عبد القاهره الجرجاني المتوفي سنة ٤٧١ ه‍. 
استمده:  من القرآن الكريم، والحديث النبوي الشريف، وكلام العرب.