Your site logo

تعريف الكناية، وفوائده، وأنواعها

تعريف الكناية، وفوائده، وأنواعها 

الكناية لغة: هي أن تتكلم بالشيء وتقصد غيره فهي مصدر مثل العناية والهداية والرماية، كنى يكني كرمى يرمي، وقيل إنها مصدر كنوت كدعا يدعو، واستشهدوا بشعر الجوهري: 

فوائد الكناية
تعريف الكناية، وفوائده، وأنواعها-وضوح   


وَإني لأكنُو عِن قدور ***وأعرب أحياناً بها وأصارحُ. 

وقيل لغة: الستر والخفاء، مثل قولك كنيت الشيء إذا سترته وتركت التصريح به. 

الكناية في الاصطلاح: لفظ أطلقه وأراد بهِ لازم معناه مع جواز إرادة المعنى الحقيقي مع لازمه. 

شرح التعريف: قوله "لفظ"  : يشمل الحقيقة والمجاز والكناية، وأريد به لازم معناه: يستخرج الحقيقة، لان الحقيقة لفظ يارد منه المعنى الأصلي مع جواز إرادة المعنى الحقيقي مع لازمه ويخرج المجاز، لان المجاز لابد فيه من قرينة مانعة من إرادة المعنى الحقيقي. 

خصائص الكناية وبلاغتها

أثبت الإمام عبد القاهر الجرجاني ان الكناية أبلغ وأفضل من الحقيقة لأنها كدعوى الشيء بالبينة والبرهان يقول الإمام عبد القاهر الجرجاني وقد أجمع الجميع على أن الكناية أبلغ من الإفصاح والتعريض أوقع من التصريح فنحن وإن كنا نعلم أنك إذا قلت هو الطويل النجاد وهو جم الرماد كان أبهى بمعناك وأنبل من أن نضع الكناية ونصرح بالذي نريده فسر هذا أنه ليس المعنى إذا قلنا: إن الكناية أبلغ من التصريح أنك لما كنت عن معنى زدته في ذاته بل معنى أنك زدت في إثباته فجعلته أبلغ واكد واشد فليس المزايا في قولهم جم الرماد أنه دل على قرى أكثر بل أنك أثبت له القرى الكثير من وجه هو أبلغ وأوجبته إيجاباً هو اشد وادعيته الدعوه انت بها انطق وبصحابتها أوثق. 

أنواع الكناية 

تنقسم الكناية باعتبار المكني عنه إلى ثلاثة أقسام

  1. الكناية عن صفة: وهي التي يكون المطلوب بها صفة وتكون إذا كان اللفظ مذكور صفة أريد الانتقال منها إلى صفة غيرها، لازمة عنها، والكناية عنصفة أكثر أنواع الكناية شيوعاً وانتشاراً في الكلام البليغ ومنها قوله تعالى:  (وَيَوْمَ يَعَض الظالم على يديه يقول يا ليتني اتخذت مع الرسول سبيلا). 
  2. الكناية عن موصوف: وهي التي يكون المطلوب بها موصوفاً فتذكر الصفة ويراد بها الموصوف.            ومنها قوله تعالى:( وَحَمَلْنَاهُ عَلَى ذَاتِ أَلْوَاحٍ وَدُسُرٍ )[القمر:١٣]. 
  3. الكناية عن نسبة: وهي التي يكون المطلوب بها نسبة الصفة إلى الموصوف أو نفيها عن وتكون إذا ذكرت الصفه وذكرى موصفها ولكن لا تكون هذه الصفه منسوبة لذلك الموصوف صراحة.                              ومنها قولهم في الكناية عن المجد والكرم: المجد بين ثوبيه،  والكرم بين برديه. 
أنواع الكناية باعتبار الوسائط 
تتنوع الكناية باعتبار كثرة الوسائط وقلتها وخفاء مقصوده ولا وظهوره إلى أربعة أنواع: 
  1. التعريض: وهو في اللغة: ضد التصريح، يقال: عرضت لفلان وبفلان إذا قلت قولا وأنت تعنيه،  ومنه المعارضة غي الكلام، جمع معراض وهو التورية والستر. 
  2. التلويح : في اللغة: أن تشير إلى الشيء من بعد.         وفي الاصطلاح: هو الكنايه التي تكسر فيه الوسائط بين اللازم الذي يستعمل لفظ وبين الملزوم المبني عن الذي أطلق اللفظ عليه كناية بلا تعريض.     
  3. الرمز: في اللغة: أن تشير إلى قريب منك مع خفاء الإشارة كالإشارة بالشفة أو الحاجب،  فإنه إنما يشار بهما غالبا عند قصد الاخفاء. 
  4. الإيماء والإشارة: وهي الكناية التي قلت فيها الوسائط أو انعدمت بلا خفاء. 

ما هي فوائد الكناية؟ 

  1. القوة في المعنى لانها تمثل دعوى مع بينة. 
  2. التعبير عن أشياء ثد يتحاشى فيها الإنسان من ذكرها وذلك احتراماً للمخاطب. 
  3. النيل من العدو والانتقام منه. 

ما هو الفرق بين الاستعارة والكناية؟ 

والفرق بين الاستعارة والكناية يكون في القرينة: 
حيث أن الاستعارة تكون به قرينة مانعة من إرادة المعنى الحقيقي. 
اما الكناية لا يوجد بها قرينة مانعة من إرادة المعنى الحقيقي 
مثل:(رأيت أسداً يحكي بطولاته)  هذه استعارة لان يوجد بها قرينة تمنع من إرادة المعنى الحقيقي إذا لا يوجد أسد يحكي او يتكلم. 
(فلان يده طويلة)  هذه كناية لان لا يوجد قرينة تمنع من إرادة المعنى الحقيقي، قد يكون يده طويلة بالفعل. 
حسن عبدالعزيز
هذا المقال مكتوب بواسطة: حسن عبدالعزيز
نبذة عن الكاتب
مرحبًا! أنا حسن عبد العزيز، شاب مصري يبلغ من العمر 23 عامًا من محافظة الفيوم. أعمل مدرسًا للغة العربية، شغوفٌ بنشر اللغة العربية وتعليمها للآخرين.
تعليقات