-->

كيفية كتابة شعر | طرائق تطور كتابة الشعر الحديث

 كيفية كتابة شعر

يعتبر الشعر هو فن الكتابة الأدبية الذي يستخدم اللغة الجميلة والموسيقية لتعبر عن المشاعر والأفكار والموضوعات المختلفة. ولكتابة الشعر الجيد هناك بعض الخطوات والأساليب التي يجب اتباعها والتي سوف نستعرضها في هذا المقال. 

كتابة شعر
كيفية كتابة شعر | طرائق تطور كتابة الشعر الحديث 


  • الخطوة الأولى: اختيار الموضوع

يجب على الشاعر أن يختار موضوعاً للشعر يحمل أهمية لديه، ويمكن أن يختار أي موضوع يريده، سواءً كان ذلك موضوع الحب أو الحزن أو الحرية أو أي شيء آخر. وبعد اختيار الموضوع يجب على الشاعر التفكير في المفردات المناسبة لتعبر عن هذا الموضوع.


  • الخطوة الثانية: الاستعانة بالتصوير الشعري

يمكن للشاعر استخدام التصوير الشعري، وهي تقنية تستخدم الصورة والشكل الجمالي لتوصيل معاني كلماته، حيث يضيف الصورة الشعرية الصفات والخصائص المميزة للكلمات التي يستخدمها.


  • الخطوة الثالثة: الاهتمام بالموسيقى الشعرية

يجب على الشاعر الاهتمام بالموسيقى الشعرية وهي الموسيقى الصامتة الموجودة خلف الكلمات. ويجب أن يستخدم الشاعر الوزن والإيقاع والقافية والجمل لجعل الشعر يبدو جميلًا وموسيقيًا.


  • الخطوة الرابعة: الكتابة والتحرير

بعد اتباع الخطوات الأولى يمكن الشاعر الكتابة تحت إلهام الموضوع المختار، ويجب ملاحظة أن الشعر لا يحتاج إلى الكتابة النهائية في المرة الأولى، فقد يحتاج الشاعر إلى تحرير الكلمات وتعديل الأفكار قبل أن تكتمل القصيدة.


  • الخطوة الخامسة: القراءة الجيدة

بعد الانتهاء من الكتابة، يجب على الشاعر قراءة القصيدة بصوت عالٍ للاستماع الموسيقى الشعرية، والتأكد من التعبير عما يريد قوله، بالإضافة إلى التأكد من النحو الصحيح للجمل والألفاظ.


في النهاية، الشعر يحتاج إلى الإلهام والعاطفة والأسلوب الجيد للكتابة. وباتباع الخطوات المذكورة أعلاه، يمكن للشاعر البدء في كتابة شعر جميل يعبر عن أفكاره ومشاعره بطريقة موسيقية وفنية.


كيف اطور نفسي في كتابة الشعر ؟

هناك العديد من الطرق التي يمكن اتباعها لتحسين مهارات الكتابة الخاصة بك في الشعر، ومنها:


  1. القراءة: قم بقراءة شعر الشعراء الكبار والمشهورين، واحرص على قراءة الأنماط المختلفة وأساليب الكتابة التي يستخدمونها.
  2. الإستماع: عند سماع الشعر، أحرص على الانصات جيداً للتراكيب اللغوية والأفكار والمفردات التي يستخدمها الشاعر، وحاول استغلالها في كتابتك لاحقاً.
  3. الكتابة: كلما كتبت أكثر كلما تحسنت مهاراتك الكتابية، قم باستخدام التقنيات المختلفة واستعن بالأدوات مثل المجاميع الشعرية والقوافي لإضفاء إحساس جميل على قصيدتك.
  4. الممارسة: قم بكتابة الشعر بشكل منتظم، وحاول تحسين مهاراتك عن طريق الممارسة والتطبيق المستمر.
  5. التعلم: ابحث عن الدورات والمسابقات الشعرية المحلية والدولية، واستفد من خبرات الشعراء المختلفين لتحسين مهاراتك كأديب.
  6. التجريب: لا تخف من التجريب في أساليب الكتابة المختلفة، لأن ذلك يمكن أن يفتح لك آفاقًا لم يسبق لك تخيلها.


بشكل عام، الاستمرارية والممارسة والتعلم هي المفتاح الرئيسي لتحسين وتطوير مهارات الكتابة الخاصة بك في الشعر.


كيف يكتب الشعر الحديث ؟

تكتسب الشعر الحديث أسلوبها وشكلها من الثقافة والتقنيات المعاصرة، وهي تتطلب أيضًا الإبداع والتجربة والابتكار، ومن هذه التقنيات التي يمكن استخدامها في الشعر الحديث:


  1. استخدام اللغة بشكل مبتكر وغير تقليدي، إنشاء صور ومعاني جديدة.
  2. الاهتمام بالتنوع في الأفكار والمواضيع، واستكشاف مواضيع تخص الحياة الحديثة والتحديات التي تواجه المجتمع.
  3. الاعتماد على التقنيات الجديدة في الكتابة ونشر الشعر، والتي تشمل الشبكات الاجتماعية والمدونات والتطبيقات الخاصة بالشعر.
  4. الابتعاد عن التقليدية الشعرية والتجربة بأشكال مختلفة من الشعر، مثل الشعر الحُر والمنثور والشعر النثري.
  5. الانفتاح على المدى العالمي والثقافات الأخرى، وتجاوز حدود اللغة والأشكال التقليدية للشعر.
  6. أخيرًا، الابتعاد عن الدلالات الثقافية التقليدية واستخدام الشعر بشكل أكثر توافقًا مع القيم العالمية الحديثة.