-->

المصدر - تعريفه، أنواعه، وظائفه، علاماته، أمثلة عليه

المصد في اللغة العربية

المصدر هو اسم مشتق من حروف الفعل، ويفيد معنى الفعل مجردًا من الزمان والمكان، مثل:

المصدر
المصدر - تعريفه، أنواعه، وظائفه، علاماته، أمثلة عليه

تعريف المصدر

المصدر هو اسم مشتق من حروف الفعل، ويفيد معنى الفعل مجردًا من الزمان والمكان، مثل:

  • "ضرب" مصدر الفعل "ضرب".
  • "كتابة" مصدر الفعل "كتب".
  • "جلوس" مصدر الفعل "جلس".

أنواع المصدر

ينقسم المصدر إلى قسمين رئيسيين:

"ضرب" مصدر الفعل "ضرب".

"كتابة" مصدر الفعل "كتب".

"جلوس" مصدر الفعل "جلس".

  • المصدر المؤول، وهو المصدر الذي يُشتق من حروف الفعل، ولكن بإضافة حرف إلى الفعل، مثل:

"الذهاب" مصدر الفعل "ذهب" مع إضافة حرف اللام.

"العلم" مصدر الفعل "علم" مع إضافة حرف الدال.

وظائف المصدر

للمصدر عدة وظائف في اللغة العربية، منها:

  • المصدر هو الركن الثالث من أركان الجملة الفعلية، حيث يكمل الجملة ويجعلها صحيحة التركيب.

  • المصدر يمكن أن يكون فاعلًا في الجملة الفعلية، مثل:

"الضرب جميل."

  • المصدر يمكن أن يكون مفعولًا به في الجملة الفعلية، مثل:

"تعلمتُ القراءة."

  • المصدر يمكن أن يكون مفعولًا لأجله في الجملة الفعلية، مثل:

"سافرتُ لطلب العلم."

  • المصدر يمكن أن يكون حالًا في الجملة الفعلية، مثل:

دخلتُ جالسًا."

"رغبتُ في القراءة."

  • المصدر يمكن أن يكون خبرًا في الجملة الاسمية، مثل:

"الخير الفعل."

  • المصدر يمكن أن يكون بدلًا في الجملة الاسمية، مثل:

"القراءة أجمل من الكتابة."

علامات المصدر

ينصب المصدر بالفتحة الظاهرة، مثل:

  • "الضرب جميل."
  • "تعلمتُ القراءة."

أمثلة على المصدر

فيما يلي بعض الأمثلة على المصدر:

  • "ضرب" مصدر الفعل "ضرب".
  • "كتابة" مصدر الفعل "كتب".
  • "جلوس" مصدر الفعل "جلس".
  • "الذهاب" مصدر الفعل "ذهب" مع إضافة حرف اللام.
  • "العلم" مصدر الفعل "علم" مع إضافة حرف الدال.
  • "الحب" مصدر الفعل "حب".
  • "الخير" مصدر الفعل "حسن".
  • "الظلم" مصدر الفعل "ظلم".

أهمية المصدر

يلعب المصدر دورًا مهمًا في اللغة العربية، وذلك من خلال:

  • توضيح معنى الفعل، مثل:

"ضرب" مصدر الفعل "ضرب".

  • إثراء الكلام وزيادة جماله، مثل:

"الكتابة أجمل من الكلام."

  • التعبير عن المشاعر والأفكار، مثل:

"الحب أسمى المشاعر."

أحكام المصدر

للمصدر عدة أحكام، منها:

  • لا يجوز أن يكون المصدر فعلًا، مثل:

"ضرب ضرب."

ففي هذه الجملة، المصدر "ضرب" هو فعل، وهذا غير صحيح.

  • لا يجوز أن يكون المصدر ظرفًا، مثل:

"ضرب في البيت."

ففي هذه الجملة، المصدر "في البيت" هو ظرف، وهذا غير صحيح.

  • لا يجوز أن يكون المصدر اسمًا موصولًا، مثل:

"ضرب الذي ضربك."

ففي هذه الجملة، المصدر "الذي ضربك" هو اسم موصول، وهذا غير صحيح.

  • لا يجوز أن يكون المصدر اسمًا منقوصًا، مثل:

"ضرب الطبيب."

ففي هذه الجملة، المصدر "الطبيب" هو اسم منقوص، وهذا غير صحيح.

  • لا يجوز أن يكون المصدر اسمًا مثنىً أو جمعًا، مثل:

"ضرب ضربان."

ففي هذه الجملة، المصدر "ضربان" هو اسم مثنى، وهذا غير صحيح.

  • لا يجوز أن يكون المصدر اسمًا مشتقًا من فعل غير ثلاثي، مثل:

"ضرب مَنْطِق."

ففي هذه الجملة، المصدر "مَنْطِق" هو اسم مشتق من فعل غير ثلاثي، وهذا غير صحيح.

  • لا يجوز أن يكون المصدر اسمًا مشتقًا من فعل مبني للمجهول، مثل:

"ضرب مُضْرَب."

ففي هذه الجملة، المصدر "مُضْرَب" هو اسم مشتق من فعل مبني للمجهول، وهذا غير صحيح.

الفرق بين المصدر والفعل

يُخطئ بعض الطلاب في التفرقة بين المصدر والفعل، حيث أن كلاهما يأتي بعد فعل تام، ويشبه الفعل في معناه.

وفيما يلي بعض الاختلافات بين المصدر والفعل:

العنصرالمصدرالفعل
تعريفهاسم مشتق من حروف الفعل، ويفيد معنى الفعل مجردًا من الزمان والمكاناسم مشتق من حروف الفعل، ويفيد حدوث الفعل
مثالضربضرب
علامة النصبالفتحة الظاهرةالفتحة الظاهرة أو الكسرة الظاهرة أو الياء المقدرة
الجملة التي يدخل عليهاجملة فعلية أو جملة اسميةجملة فعلية
المعنى الذي يدل عليهالمصدر أو الصفةحدوث الفعل

الفرق بين المصدر والمفعول المطلق

يُخطئ بعض الطلاب في التفرقة بين المصدر والمفعول المطلق، حيث أن كلاهما اسم منصوب يشبه الفعل في معناه.

وفيما يلي بعض الاختلافات بين المصدر والمفعول المطلق:

العنصرالمصدرالمفعول المطلق
تعريفهاسم مشتق من حروف الفعل، ويفيد معنى الفعل مجردًا من الزمان والمكاناسم منصوب يشبه الفعل في معناه، يأتي بعد فعل تام للدلالة على المصدر أو الصفة
مثالضربضربًا
علامة النصبالفتحة الظاهرةالفتحة الظاهرة
الجملة التي يدخل عليهاجملة فعلية أو جملة اسميةجملة فعلية
المعنى الذي يدل عليهالمصدر أو الصفةالمصدر

خاتمة

في ختام هذا المقال، يمكن القول أن المصدر هو اسم مشتق من حروف الفعل، ويفيد معنى الفعل مجردًا من الزمان والمكان. ويلعب المصدر دورًا مهمًا في اللغة العربية، وذلك من خلال توضيح معنى الفعل، وإثراء الكلام وزيادة جماله، والتعبير عن المشاعر والأفكار.